هتاخد تموين يكفيك لسنه قدام… ما هي حقيقة زيادة نصيف الفرد في التموين بعد التعديلات الجديدة.. التموين تجيب

هتاخد تموين يكفيك لسنه قدام… ما هي حقيقة زيادة نصيف الفرد في التموين بعد التعديلات الجديدة.. التموين تجيب

قامت وزارة التموين والتجارة الداخلية بتوجيه تعليمات إلى مديريات التموين في العديد من المحافظات بشأن تنفيذ النظام الجديد لتوزيع السلع التموينية، والذي بدأ تطبيقه اعتبارا من الأول من مايو الماضي، تهدف هذه التعليمات إلى توضيح الجدول الرسمي لتوزيع حصة البطاقات التموينية وحصة الفرد، وتتم هذه العملية عبر نظام إلكتروني متكامل يربط بين نظام صرف السلع التموينية ومنظومة مراقبة المخزون، مما يضمن توزيع السلع بشكل أكثر فعالية وكفاءة.

نصيب الفرد في التموين

النظام الجديد تم تصميمه ليشمل جميع المحافظات ويعمل على تحسين عملية توزيع السلع التموينية من خلال أتمتة الإجراءات وتحقيق الشفافية في عمليات التوزيع يتضمن النظام الجديد آلية دقيقة لمراقبة المخزون والتحكم في توزيع السلع بما يضمن وصولها إلى المستفيدين وفقا للمعايير المحددة، وتم إرسال تعليمات مفصلة إلى مديريات التموين توضح كيفية تطبيق النظام الجديد وآلية تحديث البيانات الخاصة بالمستفيدين وحصصهم التموينية، ويأتي هذا التحرك في إطار الجهود المستمرة لتحسين كفاءة منظومة الدعم التمويني وضمان توصيل السلع للمستحقين دون تأخير أو تلاعب.

نصيب الفرد بالتفصيل في التموين

تشير مصادر مطلعة في وزارة التموين والتجارة الداخلية إلى أن الحصة التموينية التي يحصل عليها الفرد من السلع المدعومة لم تشهد أي تقليص، إذ يستمر تقديم حصة لكل فرد تشمل زجاجة زيت واحدة بحد أقصى يصل إلى 4 زجاجات لكل بطاقة تموينية، وكيس سكر واحد بحد أقصى يمكن أن يصل إلى 6 أكياس لكل بطاقة، وتدار عملية توزيع السلع التموينية وفقا لجدول زمني دقيق وضعته الوزارة لضمان توفير السلع بكميات كافية وتوزيعها بشكل عادل ومنظم بين المواطنين في مختلف المحافظات، يحرص على تطبيق هذه الآلية لضمان الاستدامة والعدالة في وصول الدعم إلى جميع المستحقين في أنحاء البلاد، بما يساهم في الحفاظ على التوازن وتلبية احتياجات المواطنين من السلع الأساسية في ظل المنظومة التموينية الجديدة.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *